رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«اللى حبيته قتلنى».. سعاد حسنى على لسان طبيبها: «كل اللى قابلتهم خانونى وخذلونى»

سعاد حسني
سعاد حسني

عانت الفنانة الراحلة سعاد حسني، من أزمة نفسية حادة خاصة بعد اكتسابها الكثير من الوزن، واختلاف ملامحها والتي كانت تتميز بها بين نجمات جيلها مما دعاها لمتابعة طبيب نفسي حتى وفاتها.

وقال طبيبها الشخصي الدكتور عصام عبدالصمد، في كتابه "سعاد خارج البلاد لندن 99"، إنها قالت له: "مشكلة حياتي إن الفن دمر كل حياتي، أنا يا دكتور اشتغلت أكتر من تلاتين سنة وعملت تمانين فيلم قعدت عمري كله مخلصة للفن حقيقي ادتله حياتي ومجهودي ومشاعري كان كل حاجة بالنسبة ليا لما كنت بشوف إعجاب الجمهور بالفيلم كان بيهون عليا كل التعب أصلي بحب أخرج العمل بأحسن صورة ممكنة وده عيبي الوسوسة".

ندمها على عدم الإنجاب

وأضافت: "بس عارف أول ما بروح لشقتي اللي في الزمالك وأقعد على الكرسي هلكانة من التعب بعد يوم تصوير طويل وأغمض عنيا وأسمع دوشة ولاد الجيران اكتئب وأزعل وأغضب وأسأل نفسي هو أنا ليه معملتش حياة عادية زي دي أهو أنا قاعدة أهوه الفن مش هيدق على بابي بس الولاد هيعملوا ده".

وتابعت: "إخلاصي للأعمال والفن والسنين جريت ولقيت نفسي ماليش حد كل اللي قابلتهم خانوني وخذلوني.. كل اللي اتجوزتهم حتى اللي حبيته قتلني وخذلني أنا مش كبيرة يا دكتور بس عجوزة أوي من جوه أو ممكن تقول ميتة بس قايمة بدور سعاد حاجة كده زي فيلم نادية بس أنا بقى زوزو".

وأردفت: "متكتبليش دوا لعلاج الاكتئاب يا دكتور أنا كويسة بس اكتبلي دوا للعلاج من الناس عشان دول أخطر من الاكتئاب".