رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

للمرة الأولى.. وزيرة سمراء فى حكومة ولاية ألمانية

ستوديو

وقع اختيار السلطات الألمانية على أميناتا توري، ابنة اثنين من اللاجئين الماليين، والذين فرا إلى ألمانيا بعد انقلاب مالي عام 1991 لتكون أول عضوة ذات لون أسود في حكومة ولاية شليسفيج هولشتاين الواقعة في أقصى شمال ألمانيا على الحدود مع الدنمارك.

وأصبحت أميناتا توري نائبة عن الولاية في عام 2017، وبعد عامين تم انتخابها نائبة لرئيس مجلس نواب الولاية، وهي أول شخصية ذا لون أسود تشغل هذا المنصب في أي ولاية من ولايات ألمانيا الـ16.

واستعرضت فضائية "إكسترا نيوز"، تقريرًا عن أبرز المعلومات عن الوزيرة السمراء علي النحو التالي: 

قالت، خلال التقرير، إن هناك 70 ولاية ألمانية لم يشغل أى منها شخص أسود منصب وزير فى الحكومة الاتحادية، ولأول مرة تعُيّن وزيرة ببشرة سمراء من أصول مالية فى حكومة ولاية ألمانية.

وتم اختيار أميناتا تورى فى حكومة دانييل جونتر بولاية شليسفيج هولشتاين الواقعة فى أقصى شمالى ألمانيا على الحدود مع الدنمارك.

تعيين أول وزيرة "سمراء" من أصل مالي في حكومة “ولاية ألمانية”

وتابع التقرير، أنه من المقرر أن تشرف أميناتا تورى، البالغة من العمر 29 عامًا، على وزارة الشئون الاجتماعية، وكانت تورى قد تحدثت فى إحدى الفعاليات مع الرئيس الأمريكى الأسبق باراك أوباما وروت كيف نشأت فى مخيم للاجئين، متسائلة عما إذا كانت أصوات مثل صوتها ستمثل فى السياسة الألمانية، ومن هنا استوحت دوافعها وقررت الترشح لمنصب حاكم الولاية أيضًا.

 

جدير بالذكر، أنه لم تشهد ألمانيا مطلقًا وجود وزير أسود في الحكومة الاتحادية، كما ازداد تمثيل الأقليات في البرلمان الوطني في السنوات الأخيرة، وإن كان ذلك ببطء.

https://twitter.com/Extranewstv/status/1543110721239625729