رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«التضامن» تطمئن المتبرعين للطفلة رقية وتكشف مصير الأموال الزائدة

الطفلة رقية
الطفلة رقية

قال الدكتور أيمن عبدالموجود مساعد وزيرة التضامن الاجتماعي، إن القانون 149 لسنة 2019 نظم حملة التبرعات، وأتاح حق لجمع الأموال للمواطنين بخلاف الجمعيات الأهلية، حيث يتيح منح ترخيص جمع الأموال لشخص اعتباري أو فردي.

ولفت مساعد وزيرة التضامن، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية عزة مصطفى، في برنامج "صالة التحرير" المذاع عبر فضائية "صدى البلد"، إلى أنه في الحالات المرضية، تطلب وزارة التضامن، خطابًا رسميًا من وزارة الصحة تؤكد أن العلاج لا يُغطى ضمن المبادرات الرئاسية المختلفة، أو ضمن التأمين الصحي، ثم تخاطب وزارة التضامن البنوك الرسمية لفتح حسابات للتبرع، موضحًا أنه في حال كان العلاج غير مجد، فإن وزارة الصحة تخطر وزارة التضامن بذلك.

وبالنسبة لحالة الطفلة رقية مريضة الضمور العضلي الشوكي، قال عبدالموجود، إنه تم فتح حسابات رسمية بالبنوك للتبرع لرقية في 30 مايو الماضي، واكتملت الأموال المطلوبة 40 مليون جنيه، الخميس الماضي، مؤكدًا أن الوزارة تتأكد من استخدام الأموال في الغرض المخصص له، وتخاطب البنك للإفراج عن المال، كما تتحصل على مستند رسمي وفاتورة محددة بالمبلغ المحدد لعلاج المريض. 

وكشف عن أن وزارة التضامن، تقوم بتوجيه المبالغ التي تزيد على المبلغ المحدد للحالة، لعلاج حالات مرضية أخرى مماثلة وفقًا للغرض الذي تم من أجله جمع الأموال.