رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

قال الشيخ رمضان عبدالمعز، الداعية الإسلامي، إن من صفات المؤمنين أنهم يتجنبون "لغو الحديث" أي "القيل والقال"، مدللا على ذلك بقول الله تعالى: "وإذا مروا باللغو مروا كراما" وقوله تعالى: "قد أفلح المؤمنون، الذين هم عن اللغو معرضون".

 

وأضاف خلال تقديمه برنامج "لعلهم يفقهون" المذاع على قناة "دي إم سي" مساء اليوم السبت: الشخص اللي بيبعد عن القيل والقال شخص عالي ومتحضر وملوش في قالوا وقلنا، وملوش في الكذب ولا الخوض في أعراض الناس، أو أن يكون سفيها أو صوته مرتفعا أو بذيئا، معقبا: "أصل مش معقول شخص عاقل هيبقى ماشي في حتة فيها طين، ويسيب ثيابه تدهول طين، هو بيرفع الثياب ويبعد عشان يروح في حتة مفهاش طين.. هو المؤمن كده "مبيخوضش".

 

وأوضح أن النبي صلى الله عليه وسلم، قال إن المؤمن ليس بالإمعة، والإمعة هو الذي يكون مع الناس "إن أحسنوا أحسن وإن أساؤوا أساء"، معقبا: “يعني لو رايحين جامع هيروح معاهم ولو رايحين سهرة هيروح، ولكن المؤمن ليس كذلك، فهو له وطن ومبادئ إن أحسن الناس أساؤوا، وإن لم يسيء لأحد”.