رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«القومي للمرأة»: وجود قانون للأحوال الشخصية مسألة إلزامية.. ولسنا مع المرأة

حسن سند
حسن سند

 قال الدكتور حسن سند، عضو اللجنة التشريعية بالمجلس القومي للمرأة، إن وجود قانون للأحوال الشخصية مسألة إلزامية، منوهًا بأن هناك أسر تفرخ إرهابًا ونحن نستهين بفكرة الأحوال الشخصية، وتفرخ أيضًا أطفال شوارع وما زلنا نستهين بفكرة الأحوال الشخصية.

 

وأضاف خلال لقائه في برنامج "المشهد"، مع الإعلاميين نشات الديهي، وعمرو عبدالحميد، والمذاع عبر فضائية  "TeN"، أن الرئيس عبدالفتاح السيسي رفض أن تكون الدولة جالسة في مقاعد المتفرجين تشاهد مثل هذه الفوضى، حيث إن القانون هو من ينظم العلاقات بين أفراد المجتمع في نحو ملزم.

استقرار الأسرة يعني استقرار الدولة

 وتابع أن استقرار الأسرة يعني استقرار الدولة المصرية، منوهًا بأن المرأة التي تكون مقهورة في منزلها، ومهزومة فإنها ترضع أولادها هذا الجبن والخنوع، وهذا ما لا نريده، متسائلًا: "من أين نأتي بالكرامة والعزة في أبنائنا وأمهم تشبعهم هذا الانكسار والخوف؟".

 

ولفت الدكتور حسن سند، عضو اللجنة التشريعية بالمجلس القومي للمرأة، إلى أن رجل الدين يجب أن يكون ناصحًا، والمشرع هو من يحدد العقوبة، معتبرًا أن الزواج والطلاق في مصر من حالة من الفوضى، معلقًا: "لسنا مع المرأة ضد الرجل.. وإنما نحن مع الأسرة".