رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

أحمد كريمة: المتطفلون على الإعلام حرفوا تصريحاتى حول تعدد الزوجات

ستوديو

قال الدكتور أحمد كريمة، أستاذ الشريعة الإسلامية بجامعة الأزهر الشريف، إن شر البلية ما يُضحك، لافتًا إلى أن ردود الأفعال الغاضبة بشأن تصريحاته حول تعدد الزوجات، لا تستند إلى صلب الحقيقة، معقبا: "ما تم نقله عني من تصريحات لم يكن صحيحًا".

وأضاف كريمة، خلال لقائه ببرنامج "نظرة" المذاع عبر فضائية صدى البلد، الذي يقدمه الإعلامي حمدي رزق، “يؤسفني ونحن في مصر، التي من المفترض أن تكون رائدة في الإعلام، لكن هناك عوارا يضرب من ينتسبون إلى الإعلام أو المتطفلين والدخلاء على العمل الإعلامي”.

وتابع الدكتور كريمة: "المتطفلون على الإعلام حرفوا تصريحاتي حول تعدد الزوجات".

تعليق كريمة بعد جدل تصريحاته عن الزوجة الثانية  

كان الدكتور أحمد كريمة، أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر الشريف، أصدر توضيحا بشأن التصريحات المتداولة له عن ضرورة إعانة الزوجة لزوجها، على الزواج بثانية؛ حتى يعف نفسه عن ارتكاب الفاحشة، والتي أثارت جدلًا واسعًا بين مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي خلال الساعات الماضية.

وقال كريمة، عبر صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، أمس الأربعاء: "توضيح لحقيقة التصريحات الأخيرة، "على الزوجة إعانة زوجها على الزواج بأخرى بدلا من ارتكابه الفاحشة"، حيث إن هذا التصريح كان يراد به: الزوج المغترب، والذي أراد الزواج؛ ليعف نفسه عن الحرام، ولا يستطيع أن يتواصل مع زوجته".

وأضاف: "هنا يمكنه الزواج بأخرى حتى لا يرتكب الفاحشة، وإن كان إخبار الزوجة الأولى بالزواج يمكن أن يؤثر على تماسك الأسرة، فالأفضل ألا يخبرها لأن هذا لم يرد نصا في الشرع".