رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

خبير: انسحاب الاتحاد الأوروبى من إمدادات الغاز الروسى لن يحدث فجأة

ستوديو

قالت الدكتورة وفاء علي، أستاذ الاقتصاد خبير أسواق المال، إن انسحاب الاتحاد الأوروبي من إمدادات الغاز الروسي لن يحدث بين عشية وضحاها، ولكنه نظريًا أو عمليًا يحتاج إلى عدة سنوات حتى لو اتفقت جميع دول الاتحاد الأوروبي.

 

وأضافت علي عبر مداخلة هاتفية على فضائية "إكسترا نيوز"، اليوم الخميس، أن كل دولة في الاتحاد الأوروبي تحدد رأيها حسب ظروفها، وهذا يرجع لعدة عوامل مهمة، لافتة إلى أن سلاسل التوريد المتعلقة بالطاقة المتجددة تحتاج إلى وقت لإنشاء جبهة أو منصة موحدة لمشترياته من الطاقة، ويكون لديه توافر لوحدات تخزين يكون بها سعة كبيرة جدًا لاحتمال المواسم المقبلة.

 

وأوضحت أن هناك حاجة إلى إنشاء محطات للإسالة التي تحتاج إلى عدة سنوات، ولهذا الاتحاد الأوروبي يجد نفسه في مأزق، حيث أوروبا تستغنى عن الغاز إعلاميًا لكن على أرض الواقع تحتاج إلى الإمدادات الروسية، بالإضافة إلى أن البعد الجغرافي سيكون سببًا في تكاليف عالية جدًا.

 

سيناريوهات صعبة التنفيذ

 

وأشارت أستاذ الاقتصاد خبير أسواق المال، إلى أن العقوبات على روسيا أصبحت سلاح ذا حدين، ونرى أن التضخم أصبح أكثر شراسة بسبب أسعار الطاقة، منوهة بأن الإمدادات مستقرة عند وضع معين، ولا يمكن لأوروبا أن تستغنى عن الإمدادات الروسية خاصة في الغاز.

 

وتابعت أنه يتوجب على الشركات تسديد ما عليها بما فيها الدول الصديقة والدول غير الصديقة بالروبل، وبالتالي روسيا قامت بحل مشكلة السداد لنفسها، ولكن فنلندا رفضت وقالت أنها ستلجأ إلى قضايا التحكيم، حيث إن كل السيناريوهات التي تم وضعها لاستبدال الغاز الروسي هي سيناريوهات صعبة التنفيذ.