رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

ناشطات تقتحمن مهرجان كان بلافتة تحمل أسماء ضحايا جرائم قتل النساء بفرنسا

ستوديو

عرضت فضائية “يورونيوز”، اليوم الثلاثاء، مقطع فيديو بعنوان: ناشطات تقتحمن سجادة مهرجان كان الحمراء بلافتة تحمل أسماء ضحايا جرائم قتل النساء بفرنسا.

 

حملت ناشطات من حركة "ليه كولّوز" (les colleuses) على السجادة الحمراء لمهرجان كان السينمائي لافتة ضخمة دُوّنت عليها أسماء ضحايا جرائم قتل النساء في فرنسا، قبل عرض فيلم وثائقي عن هذه المجموعة.

 

أسماء 129 ضحية لجرائم قتل النساء في فرنسا

 

ووقفت الناشطات مرتديات ملابس سوداء على درج قصر المهرجانات ممسكات باللافتة التي ضمّت أسماء 129 ضحية لجرائم قتل النساء في فرنسا سقطن "منذ مهرجان كان السينمائي الأخير" في يوليو 2021، ثم رفعت النساء قبضاتهنّ وسط تصاعد الدخان الأسود من قنابل دخانية.

 

وتولى توثيق اللحظة بعدسته المصوّر ريمون دوباردون الذي أخرج نجله سيمون مع ماري بيرينيس الفيلم الوثائقي "ريبوست فيمينيست" (Riposte feministe). 

 

ويتناول الوثائقي هؤلاء الناشطات اللواتي يلصقن على جدران المدن الفرنسية، غالبًا في الليل، عبارات منددة بالعنف ضد النساء والتحرش في الشوارع وداعمة لضحايا الاعتداءات الجنسية.

 

وكانت الدورة الخامسة والسبعون لمهرجان كان شهدت الجمعة حركة نسوية أخرى عندما اقتحمت امرأة السجادة الحمراء كاشفةً عن جسمها الذي رسمت عليه لوني العلم الأوكراني ومرتدية سروالًا داخليًا عليه بقع حمراء، احتجاجًا على عمليات الاغتصاب التي يرتكبها الروس في أوكرانيا.