رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

علق الدكتور هشام إبراهيم، أستاذ التمويل والاستثمار، على دعوة مجموعة السبع إلى فرض عقوبات إضافية على قطاعات حيوية في الاقتصاد الروسي، قائلًا: "هل هذه الدول تسعى لفناء الكون؟"، موضحًا أن استمرار الحرب سيؤدي لمجاعة في الدول النامية.

 

وأضاف خلال مداخلة هاتفية لنشرة الأخبار على فضائية "إكسترا نيوز"، أن الدول المتقدمة لا تعطي مهلة للتفكير، وتسعى لمزيد من التصعيد، كما أن الحديث عن انضمام سويسرا  وفنلندا لناتو، ليس هذا الوقت المناسب له، لأنه لا يزيد الموقف إلا اشتعالًا.

وعن رأي المواطن الأوروبي والأمريكي والروسي عن استمرار الحرب، قال إبراهيم، إن المواطن الروسي لديه ما يبرر التكلفة التي يدفعها،  وهو الحفاظ على أمنه القومي، فهو لا يريد حلف ناتو على حدوده، أما المواطن الأوروبي ليس له ما يبرر هذه التكلفة.

وأوضح إبراهيم، أن حديث الرئيس الأمريكي جو بايدن، أنه غير قادر على السيطرة على التضخم، لا معنى له، لأنه يمكن أن يوقف التضخم، إذا قررت أمريكا وحلف ناتو التوقف عن الحرب، وإذا توقفت دول العالم عن نقل الأسلحة لأوكرانيا سينتهي التضخم.

وأكد أستاذ التمويل، أنه لو الحرب انتهت الآن سينتعش العالم، مشيرًا إلى أن المؤشرات الاقتصادية لن تعود لطبيعتها سريًعا، لكن معدلات التضخم ستتوقف عن الارتفاع.