رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

ضحية لمستريح أسوان: افتكرناه صادق.. والباز: «الناس مش عايزة تبقى عاقلة»

ستوديو

كشف رمضان إسماعيل، أحد ضحايا مستريح أسوان مصطفى البنك، كيف انخدع وسلم الأخير أمواله.

 

وقال رمضان، خلال مداخلة هاتفية مع الدكتور محمد الباز، في برنامج "آخر النهار" المذاع عبر فضائية "النهار"، أنه كان توجد مصداقية في الوعود، والمستريح أعطاهم أول ربح فقط من المتفق عليه، ثم خدعهم، ولم يورد الأرباح الباقية.

 

وأضاف: "لما جالنا لحد البيت وأعطانا الفلوس، قلنا ده راجل صادق، ففي المرة الثانية، أرسلنا له بهائم كثيرة، وقبل العيد، وجدنا تجمهر عدد كبير من الناس، فقال لنا سيوصلها للبيت بعد العيد، وانتظرناه لم يأتِ، ووجدنا أمام بيته هرجًا ومرجًا".

 

وعقب الباز، قائلًا: "الناس مش عايزة تبقى عاقلة ولا حكيمة، 100 مستريح بنفس التفاصيل، مستريح أسوان استولى على رقم خرافي من المواطنين".

 

حبس مستريح أسوان مصطفى البنك

 

وكانت النيابة العامة أمرت بحبس المتهم مصطفى البدري وشهرته مصطفى البنك، واثنين آخرين أربعة أيام احتياطيًّا على ذمة التحقيق معهم؛ لاتهامهم بالاستيلاء بطرق احتيالية على أموال عدد كبير من المجني عليهم، وتلقيها منهم بدعوى استثمارها بغير ترخيص.