رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

خبير يكشف خطر التغيرات المناخية على بعض الكائنات: لن تتحمل ذلك

ستوديو

قال الدكتور سمير طنطاوي، خبير التغيرات المناخية وعضو الهيئة الدولية للتغيرات المناخية، إن العالم يتعامل مع هذا الملف في إطار اتفاق باريس للمناخ الذي اتفقت عليه دول العالم في عام 2015، حيث يلزم العالم بالعمل بشكل تعاوني للحد من انبعاثات غازات الاحتباس الحراري، حيث يتم حبس الحرارة الناتجة عن حرق الوقود الحفري والأنشطة البشرية في الغلاف الجوي، ما يؤدي إلى زيادة درجات الحرارة.

وأضاف طنطاوي عبر مداخلة هاتفية ببرنامج «صباح الخير يا مصر» المُذاع على القناة الأولى المصرية، اليوم الجمعة، أن زيادة درجات الحرارة تؤدي إلى مشكلات كثيرة، مثل ذوبان الجليد وارتفاع مستوى سطح البحر والتأثير على الإنتاجية الزراعية وارتفاع معدلات البخار من المسطحات المائية.

 

تغير المناخ

وتابع: "حسب سيناريوهات الهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ، وتحليل التعهدات التي قدمتها الدول للأمم المتحدة، بتقليل الانبعاثات في عام 2030، ونتحدث هنا عن الدول النامية والصناعية، حيث يجب أن يتقدم الجميع بتقارير حكومية رسمية".

وأشار خبير التغيرات المناخية وعضو الهيئة الدولية للتغيرات المناخية، إلى أن مصر قدمت التقرير الأول في عام 2015، وتعمل على إعداد التقرير الثاني في الوقت الحالي، لافتًا إلى أنّ تحليل هذه التعهدات من خلال الخبراء والهيئات الدولية يؤكد أنّ العالم في المسار الخاطئ، ولن يتم تحقيق الهدف من اتفاق باريس بخصوص الحد من ارتفاع متوسطات درجات حرارة الغلاف الجوي إلى أقل من 2 درجة.

وأوضح أن بعض أنواع الكائنات الحية لن يمكنها التكيف مع هذه الزيادة، وبالتالي سنشهد اندثارها واختفاءها وستزيد معدلات حرائق الغابات وارتفاع مستوى البحر.