رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

إدانات واسعة وغضب.. موقف عربى موحد بعد مقتل شيرين أبوعاقلة

ستوديو

أثار خبر استشهاد الصحفية الفلسطينية شيرين أبوعاقلة، حالة من الغضب العربي، وموجة إدانات واسعة منددين بما حدث معها، بعد تأثرها بنيران الجيش الإسرائيلي في الضفة الغربية، ونرصد من خلال السطور التالية أبرز تللك الإدانات: 

جامعة الدول العربية

أدانت جامعة الدول العربية بأشد العبارات الجريمة البشعة باغتيال الصحفية الفلسطينية شيرين أبوعاقلة، فجر الأربعاء، في مخيم جنين.

 

وحملت الأمانة العامة لجامعة الدول العربية، في بيان لها، حكومة إسرائيل المسئولية الكاملة عن هذه الجريمة البشعة التي تستدعي المساءلة الدولية وملاحقة مرتكبيها أمام جهات العدالة الدولية المختصة بكل ما تمثله من أركان كجريمة حرب وانتهاك جسيم لقواعد القانون الدولي.

 

من جانبه، قال الأمين العام المساعد لشئون فلسطين والأراضي العربية المحتلة بالجامعة العربية سعيد أبوعلي إن فلسطين وأسرة الصحافة كما الحركة النسوية الفلسطينية والعربية فقدت أبوعاقلة الصحفية المناضلة والقامة الإعلامية الوطنية الكبيرة، معربا عن تعازيه لعائلتها ولأسرة الصحافة الفلسطينية والعربية وكل أبناء الشعب الفلسطيني، داعيا الشفاء العاجل والكامل للصحفي علي السمودي الذي أصيب مع الفقيدة بجراح بالغة.

الحكومة الأردنية

كما أدانت الحكومة الأردنية جريمة الاغتيال البشعة التي أدت إلى مقتل الصحفية الفلسطينية شيرين أبوعاقلة.

 

وقال وزير الدولة لشئون الإعلام، الناطق الرسمي باسم الحكومة فيصل الشبول لوكالة الأنباء الأردنيَّة (بترا) ندين هذه الجريمة النَّكراء التي ارتكبت بدم بارد بحق صحفيين يرتدون اللباس الرسمي المميز للصحفيين والإعلاميين.

 

وشدَّد الشّبول على أنَّ هذه الجريمة تشكِّل خرقًا فاضحًا للقانون الدَّولي الإنساني وللمواثيق والأعراف الدَّوليَّة، التي تنصُّ على وجوب حماية الصَّحفيين والعاملين في وسائل الإعلام، داعيًا المجتمع الدَّولي إلى التحرُّك من أجل حماية الصَّحفيين والعاملين في وسائل الإعلام.

السفارة الأمريكية في القدس

من جانبها، دعت السفارة الأمريكية في القدس إلى إجراء تحقيق في حادث مقتل الصحفية شيرين أبو عاقلة وإصابة زميلها علي السمودي.

 

وأكد السفير الأمريكي في إسرائيل على دعوته لتحقيق "جدي" في ملابسات مقتل شيرين أبوعاقلة التي تحمل الجنسية الأمريكية.

 

كما أشار السفير البريطاني في إسرائيل بالحزن العميق لمقتل الصحفية الفلسطينية شيرين أبوعاقلة.

من هي شيرين أبوعاقلة

شيرين نصري أبو عاقلة، صحفية وُلدت في القدس عام 1971 وهي مراسلة صحفية فلسطينية تعمل مع شبكة الجزيرة الإعلامية، وتنحدر من عائلة مسيحية مشهورة في بيت لحم.

 

ودرست شيرين في البداية الهندسة المعمارية بجامعة العلوم والتكنولوجيا في الأردن، ثم انتقلت إلى تخصص الصحافة المكتوبة، وحصلت على درجة البكالوريوس من جامعة اليرموك في الأردن.

 

وعادت بعد التخرج إلى فلسطين وعملت في مواقع عدة، مثل وكالة "أونروا"، وإذاعة صوت فلسطين، وقناة عمان الفضائية، ثم مؤسسة مفتاح، وإذاعة "مونت كارلو"، ولاحقًا انتقلت للعمل في عام 1997 مع قناة الجزيرة الفضائية.