رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

رد فضيلة الدكتور شوقي علام، مفتي الديار المصرية، على من ينزعون القداسة عن الأنبياء، قائلًا إن الأنبياء معصومون من الخطأ من ربهم، وهذه العصمة تقتضيها مهمة التبليغ، فلا يعقل أن الإنسان الذي أؤمن أنه ينقل عن الله سبحانه وتعالى أن يكون غير معصوم، بل هو معصوم وهذا ثابت باتفاق الأمة.

 

وأضاف فضيلة المفتي، خلال لقائه مع الإعلامي حمدي رزق في برنامج "مكارم الأخلاق" المذاع عبر فضائية "صدى البلد"، اليوم الأربعاء، أنه من واقع العصمة والتربية الخاصة، والاصطفاء الرباني لهم من البشر، يضفي مهابة خاصة وقدسية خاصة، وبصفة خاصة للأنبياء الذين ذُكروا في القرآن وعددهم 25 نبيًا، نؤمن بهم وبكتبهم، وغيرهم من الأنبياء الذين لم يقص القرآن علينا أسماءهم.

 

وأردف: "نؤمن أن الله أرسل رسلًا عديدين غير من ذكرت أسماؤهم في القرآن، وكلهم لهم القداسة والتبجيل من الله ومنا".