رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

الباز: نمط استهلاكنا فى رمضان يتنافى مع تعاليم وروح الإسلام

ستوديو

قال الدكتور محمد الباز، رئيس مجلسي إدارة وتحرير جريدة "الدستور"، إن هناك أزمة في ارتفاع الأسعار، والحكومة بكل مؤسساتها تعمل لمواجهة تلك الأزمة، لأن هناك من ينفخ الأزمة كي تزيد، باستغلال فرق السعر، وحجب السلع وتحقيق أرباح، مشيرا إلى أن التجار بدلًا من أن يقفوا مع الدولة في مواجهة الأزمة اختاروا تحقيق مصلحة على حساب الناس.

 

وأضاف الباز، خلال برنامجه "آخر النهار" المُذاع على قناة "النهار"، أن الرئيس عبدالفتاح السيسي اجتمع اليوم مع عدد من الوزراء، لاستعراض الموقف التنفيذي لعدد من المشروعات في قطاع الأمن الغذائي، مشيرًا إلى أن الرئيس أعلن عن حافز إضافي للمزارعين لتحفيزهم على توريد أكبر قدر ممكن من حصاد محصول القمح في أبريل.

 

ولفت الباز، إلى أن وزارة الزراعة صرحت بأن التوقعات تشير إلى توريد حوالي 6 ملايين طن قمح، وأن هذا القمح سيدخل الصوامع، والتي تستوعب هذا الكم الكبير من القمح، إضافة إلى وصول شحن قمح 189 ألف طن جاءت من روسيا وأوكرانيا كان متعاقد عليها قبل الأزمة.

فتح معارض أهلا رمضان 15 مارس بتخفيضات 20% إلى 25%

وتابع: "الدولة بتحاول بكل قوة مواجهة ارتقاع الأسعار، وتوفير مخزون القمح، ووزارة التموين أعلنت عن فتح معارض أهلا رمضان بتخفيضات 20% و25% يوم 15 مارس المقبل".

 

وأردف: "وسط كل هذا العمل يجب أن نساعد الدولة كمواطنين ونقف معها في الأزمة، بتقليل حجم استهلاكنا، خاصة أننا مقبلون على شهر رمضان، وأتعجب من أن المؤشرات والإحصائيات تشير إلى ارتفاع حجم استهلاك المصريين في رمضان أكثر من كل الشهور الأخرى، على الرغم من أن رمضان هو شهر للعبادة، والحكمة منه أن نحس ونشعر بالفقراء".

 

وأشار الباز، إلى أن نمط استهلاكنا في رمضان يتنافي مع تعاليم وروح الدين الإسلامي، لأن الهدف من الصيام هو ترقيق النفوس وتهذيبها، متسائلًا: "إنت كده بتشعر بالفقير إزاي؟ وإنت بتاكل أفضل أكل وبتستهلك كل هذا الحجم من السلع؟، وربنا قال في كتابه العزيز وكلوا واشربوا ولا تسرفوا".