رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

أحمد عزمى يكشف عن النجوم الذين ساندوه فى أزمته.. ومنتجة أحرجته بكلامها

ستوديو

كشف الفنان أحمد عزمي، عن تأثير وفاة شقيقه على والدته، وأزمة دخوله السجن بعدها، مؤكدًا أن وفاة شقيقه تسببت في صدمة كبيرة لوالدته وأثرت عليها.

وأضاف خلال لقائه في برنامج "كلام الناس"، مع الإعلامية ياسمين عز، والمذاع عبر فضائية mbc مصر، أن والدته توفيت بعد خروجه من السجن بثلاثة أشهر فقط، ولكن ما طمأنه عليها هي أنها عادت من غيوبتها ورفعت إبهام يدها وابتسمت له ثم رحلت بعدها، في إشارة إلى أنه أصبح جيدًا.

 

عتابه لنجوم الوسط الفنى

وأكد أن النجوم الذين كانوا يسألون عنه رغم أزمته هم الفنانين حنان مطاوع، والفنانة ريهام عبدالغفور، موضحًا أنه لم يلم أيًا من النجوم الذين ابتعدوا عنه ولم يتصلوا به بعد أزمته، لأنهم كلهم حضروا عرض الملك لير وباركوا له وطلبوا منه السماح على تقصيرهم معه خلال هذه السنوات.

وأكد أن الفنان عمرو عبدالجليل، يعتبره شقيقه الأكبر، ورشحه لأدوار كثيرة بعد أزمته، وفي إحدى المرات بعد مشاركته في الجماعة ذهب لمنتجة أحد هذه الأعمال، ولكنها عرضت عليه مبلغ مالي زهيد جدًا لا يذكر، فقال لها إن هذا أقل بكثير من أجره عن الجماعة لترد عليه قائلة: "الناس فاكرينك بطلت وإحنا جايبينك علشان نرجعك تاني"، مؤكدًا أنه جُرح كثيرًا بسبب هذا الموقف وظل شهرًا كاملًا لا يخرج من منزله.