رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

حكاية زكى رستم مع وسواس النظافة.. تعرف على القصة

ستوديو

نشرت مجلة الكواكب فى عدد نادر صدر عام 1954، موضوعًا تحت عنوان: "فاكهة ومطهرات وجراثيم فتاكة" عن أهم النجوم الذين يعانون من داء الوسوسة ويدققون فى وسائل الحماية التى تبعدهم عن الجراثيم والأمراض والميكروبات وكل ما يسبب لهم أى خطر صحى.

 

وكان من بين أكثر الفنانين المصابين بداء الوسوسة الفنان الكبير زكى رستم، الذى اشتهر بالعديد من المواقف المحرجة بسبب خوفه الزائد من الجراثيم والميكروبات ووسواس النظافة، فكان يدقق فى كل التفاصيل ويتحاشى أن يتناول الطعام خارج بيته.

 

فوبيا محسن سرحان من الصراصير

أما الفنان محسن سرحان، فكان لا يهتم كثيرًا بمسألة الجراثيم والميكروبات، حتى أن الكواكب ذكرت أنه كان يمكن أن يأكل “مشمش” دون أن يغسله، وحين ينبهه أحد يقول إن الأعمار بيد الله، لكنه كان يعانى من فوبيا بسبب الصراصير، حتى أنه تعرض للعديد من المواقف المحرجة بسبب ذلك، وعلى ضخامته وجسمه الرياضى كان يمكن أن يقفز للسقف أو يصاب بحالة هلع شديدة إذا ما رأى صرصارا فى أى مكان، ويمكن أن ينهى طعامه على الفور إذا ذكر أحد الجالسين على المائدة كلمة صرصار. 

 

وكان محسن سرحان، يحرص كل الحرص فى بيته على اتخاذ كل الإجراءات للتأكد من عدم وجود أى منها بالمنزل وفى الوقاية من أن يدخل مطبخه أى صرصار من مطابخ الجيران.