رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

التحالف يقصف محيط وزارة تابعة للحوثيين فى صنعاء

ستوديو

أعلن التحالف الذي تقوده السعودية في اليمن، الإثنين، أنه دمر نظام اتصالات يستخدم، حسب قوله، في هجمات بطائرات مسيرة تابعة للحوثيين ويقع قرب وزارة الاتصالات في صنعاء.

ويدعم التحالف، الذي تقوده السعودية، الحكومة اليمنية في قتالها ضد الحوثيين المتحالفين مع إيران منذ عام 2015 في نزاع أدى إلى مقتل مئات آلاف الأشخاص.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية السعودية عن التحالف قوله "دمرنا منظومة اتصالات تستخدم لتشغيل محطات اتصالات أمامية للتحكم بالمسيرات".

وأضاف التحالف "الحوثيون يستخدمون وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات بصنعاء لدعم العمليات العدائية".
وأكد مراسل لوكالة فرانس برس في صنعاء حصول ضربات جوية شنها التحالف واستهدفت مناطق عدة في العاصمة بمحيط الوزارة.

أفادت مصادر ميدانية في محافظة حجة شمال غرب اليمن، بتقدم قوات «ألوية اليمن السعيد»، تجاه مديريتي بكيل المير ومستبأ في محيط مديرية حرض بمحافظة حجة، وفتحها محاور قتال تجاه أولى مديريات قبائل حجور، ما زاد في إرباك ميليشيات الحوثي الإرهابية التي شكلت عملية حرض ضربة موجعة ومباغتة لها.

وكشفت المصادر، حسب ما ذكرته قناة مداد نيوز، تحقيق القوات اليمنية بمساندة مقاتلات التحالف تقدمات نوعية تجاه المديريتين، بعد معارك عنيفة مع ميليشيات الحوثي التي تكبدت خسائر كبيرة، مشيرة إلى مصرع قائد المجاميع الحوثية التي تم إرسالها إلى حرض المدعو زيد مطهر الشريف، المكنى «أبوعلي» قائد ما يسمى كتائب التدخل السريع الحوثية.

وشهدت الساعات القليلة الماضية، معارك عنيفة بين الجانبين شرق حرض، حيث تحاول الميليشيات منذ أيام كسر الحصار عن عناصرها المحاصرين قبل مدينة حرض، حيث تم تدمير تعزيزات جديدة وإبادة عناصرها على الطريق الرابط بين منطقة حوثلة ومدينة حرض، كان لمقاتلات التحالف الدور الكبير في عملية إفشال محاولة اختراق خطوط القوات المشاركة في تطهير حرض.