رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

تفاصيل إعادة هيكلة منظومة تلقى الشكاوى بـ"القومى لحقوق الإنسان"

السفيرة مشيرة خطاب
السفيرة مشيرة خطاب

قالت السفيرة مشيرة خطاب، رئيس المجلس القومي لحقوق الإنسان، إنه تم عقد 3 اجتماعات منذ الإعلان عن إنشاء المجلس، ونحن في تواصل دائم لـ27 عضوًا عبر مجموعة خلقناها للتشاور.

وأضافت خلال مداخلة هاتفية لبرنامج "المواجهة"، مع الإعلامية لما جبريل، والمذاع عبر فضائية "إكسترا نيوز": "قطعنا مشوارًا كبيرًا في تكوين اللجان وتحديد اختصاصاتها ودور اللجان في دراسة الاستراتيجية الأساسية لحقوق الإنسان وندرسها لنرى كيف نضع خطة عمل تنفيذية والأطراف التي تشترك فيها".

وتابعت، نعمل آلية لتلقي الشكاوى وهي هامة للتواصل مع المواطن الذي لديه شكوى، وإعادة هيكلة منظومة تلقي الشكاوى، نسترتشد بتقييم أداء المنظومة عبر السنوات الماضية ونرى التحديات والفرص التي نجحت فيها الآلية وننظر لتطويرها بحيث تتحول لإلكترونية، ويكون هناك تطبيق على الهواتف يسمح لأي شخص بتقديم شكواه وعندما ننتهي منها سننزل بحملة إعلامية لتوعية المواطنين لتقديم الشكاوى ومتابعتها. 

وأكدت أنه سيتم تقديم المساعدة القانونية والنصح لحصول المواطن على حقوقه وهذا يتوقف على إذا كان له حق أو عليه، ووظيفتنا نقل الشكوى لجهة العمل، موضحة أنه توجد أجهزة أخرى لديها أنظمة شكاوى لن يتم التدخل فيها مثل المكتب الخاص بالشكاوي في مجلس الوزراء والأمومة والطفولة وغيرها ولكن ستتم مساعدتها.

مصر ملتزمة بالوفاء بحقوق الإنسان

وقالت السفيرة مشيرة خطاب رئيس المجلس القومي لحقوق الإنسان، إنه شرف لها لتوليها رئاسة المجلس، كونها أول امرأة تتولى هذا المنصب، مؤكدة أنها متفائلة بكل من يعمل معها وبالعمل فى المجلس خلال الفترة المقبلة. 

وأضافت، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج صالة التحرير المذاع على قناة صدى البلد، تقديم الإعلامية عزة مصطفى، أن المجلس مؤسسة وطنية مستقلة وتم إنشاؤه بموجب قرار من الجمعية العامة للأمم المتحدة.

ولفتت إلى أن دور المجلس هو خدمة المواطن وتمكينه من الحصول على حقوقه، فالمجلس تم فى ظروف مختلفة، وهذا يدل على أن مصر على أعتاب مرحلة جديدة لتعزيز حالة حقوق الإنسان المصري.

وأشارت إلى أن هناك مسئولية كبيرة على المجلس، وأنه لأول مرة فى مصر تكون هناك استراتيجية وطنية لحقوق الإنسان، فالجميع تعود أن حقوق الإنسان أجندة غربية، ولكن مصر ملتزمة بالوفاء بحقوق الإنسان، ونواجه هذه التحديات بعد عقود.