رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

عضو الجمعية المصرية للحساسية يوضح مدى أهمية تطعيم الأطفال بلقاح فايزر

ستوديو

قال الدكتور مجدي بدران، عضو الجمعية المصرية للحساسية والمناعة، إن تطعيم الأطفال بلقاح كورونا أصبح خطورة ضرورية في جميع دول العالم في ظل ظهور آلاف من المتحورات الجديدة، منوهًا بأن الصين بدأت في تطعيم الأطفال اعتبارًا من 3 سنوات. 

وأكد الدكتور مجدي بدران، عبر مداخلة هاتفية مع برنامج "صباحك مصري" المُذاع عبر فضائية "MBC مصر 2"، اليوم الثلاثاء، أن هناك متغيرات جديدة لكورونا أصبحت تصيب الأطفال، موضحًا أن متحور "أوميكرون" بجنوب إفريقيا أصبح يُصيب الأطفال والمراهقين بنسب أكبر، وبعض غرف العناية المركزة بأوروبا بها أطفال.

وأشار إلى أن الأطفال سفراء لنقل الفيروسات في المجتمع، وقد يتسبب طفل في قتل مسن من خلال نقل فيروس كورونا له، لافتًا إلى أن تطعيم الأطفال بلقاح كورونا أمر مهم لحمايتهم من الدخول في مضاعفات، ومن دخول المستشفيات ويسهم في تقلل الوفيات.

وأوضح أن هناك تحالفًا بين الأمراض المزمنة التي تُصيب الأطفال وفيروس كورونا، منوهًا بأن الحديث عن أن اللقاحات غير فعالة مع متحور "أوميكرون" غير صحيح، مشيرًا إلى أن فيروس كورونا جديد وغامض، وهناك تخوف من أن تكون اللقاحات أقل فاعلية في مواجهة المتحور الجديد.

وناشد عضو الجمعية المصرية للحساسية والمناعة، المواطنين سرعة تطعيم أبنائهم بلقاح كورونا لحمايتهم وحماية كل أفراد الأسرة والمجتمع، وحماية الدولة من ظهور سلالات جديدة بها، حيث إن القلق حاليًا من متحور "دلتا" المنتشر في العالم أجمع وتصيب 2.5 مليون حالة في أوروبا في الأسبوع الواحد، ويوجد في مصر والدول العربية، وليس من متحور "أوميكرون".