رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

بسبب فاتن حمامة غير السادات قانون الأحوال الشخصية

فاتن حمامة
فاتن حمامة
طباعة


أقنعت الفنانة فاتن حمامة، الفنان صلاح ذو الفقار، بإنتاج فيلم "أريد حلًا"، والذي كتبته الكاتبة حسن شاه، بالاتفاق معها، وبحثتا عن جهة إنتاج وباءت محاولتهما بالفشل في الأولى قبل أن يتولى الفنان صلاح ذو الفقار إنتاجه.

أحداث الفيلم تدور حول ثلاثة نماذج من السيدات، الأولى فاتن، السيدة الثانية قامت بدورها رجاء حسين، وهي سيدة شابة طلقها زوجها وتركها هي وطفليها بدون نفقة وبسبب المماطلة في المحكمة وخوفها من الجوع لها ولطفليها تقع تحت إغراء الانحراف.

 السيدة الثالثة، وهي قصة حقيقة تعرف عليها المخرج سعيد مرزوق أثناء زيارته لمحاكم الأحوال الشخصية ليرى على أرض الواقع معاناة النساء في المحاكم، قامت بدورها الراحلة أمينة رزق وهي سيدة طلقها زوجها بعد 30 سنة عشرة ليتزوج من فتاة صغيرة ترفع قضية نفقة عندما ترى نفسها عرضة للعوز والجوع، ولكنها وبعد تأجيلات كثيرة تخسر القضية وتقرر رفعها مرة ثانية، ولكن الموت لا يمهلها.

 الفيلم كان مؤثرًا جدًا، حيث قام الرئيس الراحل "أنور السادات" وزوجته السيدة "جيهان" بتغيير قانون الأحوال الشخصية سنة 1978.

إرسل لصديق

التعليقات