رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

الديهى يعلق على تصريح وزير الخارجية الجزائرى حول سد النهضة

ستوديو
طباعة
قال الإعلامي نشأت الديهي، إن وزير الخارجية الجزائري، رمطان لعمامرة، أكد أن بلاده ملتزمة بتعزيز شراكتها الاستراتيجية مع إثيوبيا في المجالات متعددة الأوجه، وأجرى محادثات مع نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية الإثيوبي السيد دمقى مكونن، حول سبل تعزيز العلاقات بين إثيوبيا والجزائر وتصحيح سوء التفاهم بين دول جامعة الدول العربية بشأن سد النهضة الإثيوبي.

وتساءل، خلال حلقة برنامجه "بالورقة والقلم"، المذاع عبر فضائية "TeN"، اليوم الأربعاء: "هل مجلس جامعة الدول العربية على مستوى القادة والوزراء أخطأوا في فهم أمن مصر والسودان المائي وبتبرع وزير الخارجية الجزائري بتصحيح الأوضاع والفهم لديها؟، وهل أخطأ العرب والجامعة العربية في دعم مصر والسودان بقضية سد النهضة؟" معقبًا: "الكلمات أعجزتني عن التعبير".

وتابع أن دينا مفتي، المتحدث باسم الخارجية الإثيوبية، قال، خلال مؤتمر صحفي، إن الجزائر وعدت بتوضيح موقف إثيوبيا في قضية سد النهضة خلال ترؤسها لجامعة الدول العربية الدورة المقبلة، معتبرًا أن التصريح الإثيوبي يؤكد أن الجزائر تعهدت بتصحيح الأوضاع خلال ترؤسها الجامعة العربية، معقبًا: "الأوضاع العربية بالجامعة العربية بقضية سد النهضة صحيحة لا تحتاج لتصحيح".

إرسل لصديق

التعليقات