رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«الشهرة بتنكد علينا وبصلى وأشغل قرآن».. انتصار تشعل السوشيال ميديا بتصريحات مثيرة

ستوديو
طباعة

حلت الفنانة انتصار، ضيفة على برنامج "8 الصبح"، المُذاع على قناة "دي إم سي"، وكشفت العديد من أسرارها الشخصية، وتطرقت إلى الحديث عن أعمالها الفنية.

بصلي وبشغل قرآن ومفيش حاجة بتخوفني

قالت الفنانة انتصار، إنها لا تختار أدوارها، ولكن الأدوار الجيدة هى التى تختارها، لافتة إلى أن حجم الدور والصور ومكان الاسم لا يعنيها.

وأضافت انتصار، أن الصور وحجم الدور مش باقى ولكن تأثير دورك مع الناس هو اللى باقى، لافتة إلى أنها ليست من الشخصيات التي تخاف من الحسد إلا بعد وقوع ما يستدعي الخوف منه.

وتابعت: "بتحصلي حاجات غريبة زي إن الحاجة فجأة تتكسر وتطير في الجو عشان تقع من أعلى المطبخ، أو هدومي تتقطع وهي لسه جديدة وبفضل أقول مبخافش من الحسد ولا بؤمن بيه وبقول إحنا بنصلي ومشغلين القرآن مفيش حاجة هتحصلنا".

وعن أكثر الأشياء التي تخيفها في الحياة، أكملت: "إحنا مبنخافش من حاجة والخوف هو اللي خاف مننا والرب واحد والعمر واحد.. هنخاف من إيه؟".

الشهرة بتنكد العيشة علينا والبطولة المطلقة لا تعنينى

أكدت الفنانة انتصار أن البطولة المطلقة لا تعنيها قدر ما يعنيها تأثيرها في الناس، ومدى تعلق الجمهور بها وبعملها التي تقدمه، لافتة إلى أن الشهرة قد تتسبب في جنون صاحبها وتجعله غير قادر على ممارسة حياته اليومية العادية، معلقة: "بتنكد عليك عيشتك".

وأضافت أنها يمكن أن تخاف من الشهرة وترفض الاعتراف بها، وهو ما يجعلنى أتعامل بحرية فى حياتها.

وعن بدايتها الفنية، كشفت أنها كانت صاحبة نشاطات فنية في محافظتها الإسكندرية، واقترح عليها أحد متابعيها بالاتجاه إلى التمثيل، وكانت أولى تجاربها التمثيلية فيلم "المقامر"، إخراج محمد قاسم.

لما نضجت اكتأبت والمخرجين اللي حطوني في الكوميدي

أوضحت الفنانة انتصار أنها تتمتع بقدر عال من الفكاهة في حياتها العامة، ولكن مع مرور الوقت وحدوث نضج ما في شخصيتها زاد اكتئابها وأصبحت أكثر رصانة من الأول.

وعن بدايتها الفنية، قالت إن أدوارها كانت لا تميل إلى الكوميديا، وأنها اشتركت في 3 أفلام قوية في عامين، كان بينها فيلم "تفاحة" الذي حصل على جوائز في مهرجان القاهرة السينمائي، مؤكدة أن هذه البداية القوية وحسها الفكاهي شجعا المخرجين لاكتشاف الكوميدانة بداخلها.

وأكدت أن مسرح الدولة ساهم بالكثير في تقديمها كفنانة كوميدية، ورسخ وجودها في خانة "الكوميديا" عند المخرجين، خاصة أن مسرح القطاع العام، كان في ذلك الوقت له ثقله.

بحب ضحكتي ومش هعمل عمليات تجميل

وأشارت إلى شدتها في التربية لولديها "ممدوح وشاهيناز"، قائلة: "أولادي اتعلموا فيا وأنا اتعلمت فيهم، ومفيش أم بتتجوز وتولد فجأة تعرف تتعامل مع عيالها".

وتابعت: "أنا أم شديدة ومبعرفش أتهاون خالص في أي حاجة تخصهم، وواخدة موضوع التربية على أعصابي"، لافتة إلى أنها تحب ولديها لأنهما ولداها، مرددة: "ونفسي يقللوا استخدام موبايلاتهم عشان بيخلصوا الداتا بتاعة البيت"، وأكتر حاجة بحبها في شكلي هي ضحكتي ومش عايزة أغير حاجة في شكلي ومش هعمل عمليات تجميل.

إرسل لصديق

التعليقات