رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«رغم انفصالهما».. حلمى بكر: سهير رمزى عالجت فنانًا كبيرًا.. وضد انتقادها لخلع الحجاب

ستوديو
طباعة

ضجت وسائل التواصل الاجتماعي، بتصريحات الفنانة سهير رمزي، وذلك بعد ظهورها ببرنامج "السيرة" المذاع على قناة "دي إم سي"، ويقدمه الإعلامية "وفاء الكيلاني"، خاصة التي تخص زواجها من الموسيقار الكبير حلمي بكر.

 

"حب واحترام كل طرف للآخر"

وأكدت الفنانة الكبيرة، الحب الذي تشاركاه وأنه الوحيد الذي وافق على شرط والدتها الفنانة درية أحمد، بأن يتزوجا في بيتها وليس بيته.

واللافت في الأمر هنا احترام كل منهما الآخر، فإذا فتشنا في حديث كل منهما نجد احترام كل طرف لغيره، ولن نجد أي غضاضة أو تفوه بكلمات تسيء لأحدهما لبعض، ونرصد من خلال السطور التالية ردة فعل الموسيقار الكبير حلمي بكر، بعد رؤيته لصورة جمعته بالفنانة القديرة سهير رمزي في فترة خطبتهما.

 

حلمي بكر: اتخطبنا وهي في سن 16 عامًا وانفصلنا وهي 24 سنة

وعلق الموسيقار حلمي بكر من خلال حوار أجراه ببرنامج "خط احمر" المذاع على قناة "الحدث اليوم"، في أبريل 2021، على صورة خطوبتهما، قائلًا: "اتخطبنا وهي عندها 16 سنة وقعدنا مخطوبين 4 سنين، واتجوزنا وهي فى سن الـ20 وعلى مشارف الـ21" وانفصلنا وهي عندها 24 سنة".

 

حلمي بكر: سهير ست عظيمة وخيرة ومحدش ينتقدها بسبب حجابها

وتحدث الموسقار الكبير عن مدى حبها لعمل الخير مرددًا: "سهير امرأة عظيمة وتحب عمل الخير ولا تحب أن تفصح عنه، ومحدش يعرف إنها سفرت فنان كبير لباريس وعملتله عملية قلب مفتوح".

وأضاف عنها: "محدش يقولي عشان قلعت الحجاب ومقلعتش، محدش ينتقدها عشان حجابها، دي ست خيرة جدًا ومش بالحجاب هنحكم عليها".

وضجّت مواقع التواصل الاجتماعي، على مدار يومي الخميس والجمعة، بتصريحات الفنانة سهير رمزي، بعد استضافتها في برنامج «السيرة»، مع الإعلامية وفاء الكيلاني ويُعرض على قناة "dmc"، وتحدثت خلال الحلقة عن تفاصيل من حياتها الشخصية، قالت إن أولى زيجاتها من الموسيقار حلمي بكر كان عمرها 16 عامًا.

كما تحدثت "رمزي" خلال اللقاء عن حياتها الشخصية وذكريات مرحلة الطفولة، وعلاقتها القوية بوالدتها الفنانة درية أحمد، وكيف أنها تعلقت بها بشكل قوي على مدار حياتها، فضلًا عن معرفتها بوالدها الحقيقي في سن 13 عامًا.

يذكر أن سهير رمزي من مواليد 3 مارس 1950، وهي ابنة الفنانة درية أحمد، وبدأت التمثيل في مرحلة الطفولة، واشتهرت بأدوار الإغراء في فترة السبعينيات، ومن أبرز وأهم أعمالها: "المذنبون، شباب في عاصفة، سيقان في الوحل، حتى لا يطير الدخان".

إرسل لصديق

التعليقات