رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

اكشتاف مواهب لا يعرفها الشخص عن نفسه.. ما هى قدرات المشير طنطاوى؟

ستوديو
طباعة

قال اللواء الدكتور محمد الغباري، مدير كلية الدفاع الوطني السابق، إن صلته بالراحل المشير حسين طنطاوي منبثقة من عملهما معا في عدة مراحل ومواقع عدة، مؤكدا أن الراحل كان يتميز بقدرته على انتقاء العناصر والكوادر في المواقع المختلفة.

الغباري: المشير طنطاوي تميز بقدرته على انتقاء العناصر والكوادر

وتابع في لقاء خاص خلال برنامج "كلمة أخيرة" الذي تقدمه الإعلامية لميس الحديدي على شاشة "ON": "كان لديه قدرة على انتقاء العناصر والكفاءات عبر المهارات والقدرات المتوفرة فيهم وكان قادرا على اكتشاف مواهب قد لا يعرفها الشخص نفسه أنها متوفرة فيه".

وكشف عن أن الراحل طنطاي كلفه بتولي منصب مدير كلية الدفاع الوطني المسئولة عن الفكر الاستراتيجي للدولة، وهذا دورها في كافة دول العالم، وبالفعل تولى المنصب على مدار ثلاث سنوات ونصف السنة، حيث كانت المهمة الرئيسية التي كلف بها هو تطوير المرجعيات داخل الكلية  المسئولة عن الفكر الاستراتيجي للدولة.

وأضاف: كانت الفكرة إزاي نبقى داخلين على الألفية الجديدة في حين إن المرجعيات في الكلية وقتها معتمدة على حقبة السبعينيات، الأمر الذي كان يستدعي تطويرها، وكلفني بكلمة واحدة "لازم تطور الكلية" وبالفعل قمت بذلك.

واستكمل: "فور الانتهاء من المهمة التي كلفت بها فوجئت بالمشير طنطاوي لم يحلني إلى التقاعد بل كلفني بمهمة جديدة مديرا للشرطة العسكرية، وأنا بطبيعتي لست حادا أو متمتع بالصفات المطلوبة في مجال الشرطة العسكرية لأن عملي مقتصورا على التخطيط، وعندما سألته بقولي: يا فندم أنا مالي ومال الشرطة العسكرية؟ أجاب: اسمع أنا اخترتك لإنفاذ مهمة معينة في توقيت محدد وعارف إنك هتقدر".

وأكد أن المشير الراحل رجل عمليات وأعطاه مهمة تطوير الشرطة العسكرية وبالفعل مكث سنة في الشرطة العسكرية وأنجز المطلوب، مضيفا: "عندما أتممت المهمة قال لي: عرفت بقى إني أعرف أشوف قدرات جواك إنت مش واخد بالك منها؟".

إرسل لصديق

التعليقات