رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

وزيرة الصحة: علاج الضمور العضلى متوفر فى مصر ومستدام

ستوديو
طباعة

قالت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة، إن المعانة الإنسانية التي يراها مرضي الضمور العضلي كبيرة جدا، مشيرة إلى أنه طالما وجد العلاج لا بد على الدولة من توفيره.

هالة زايد: علاج ضمور العضلات حاسم لو تم اختيار العلاج الصح في التوقيت الصح

وأضافت زايد خلال لقائها ببرنامج "كلمة أخيرة" مع الإعلامية لميس الحديدي، المُذاع عبر فضائية" أون" مساء الأحد، أن تكلفة علاج ضمور العضلات 3 ملايين دولار.


وأشارت إلى أن علاج ضمور العضلات حاسم لو تم اختيار العلاج الصح في التوقيت الصح، مؤكدة أن علاج ضمور العضلات يعمل علي تحسين الحالة ومنع تدهورها.


وأكدت أنه عندما يكون هناك إرادة سياسية عليا لتوفير العلاج يكون التفاوض مختلفا مع الشركات الكبري بشأن العلاج، مشيرة إلي أن كل الفحوصات الجينية لمرضي ضمور العضلات ستكون في مصر.


وأردفت أن هناك 25 مركزا علي مستوي الجمهورية لفحص حالات الضمور، مشيرة إلى أن عيادات الضمور استقبلت 3635 حالة منها 153 حالة ضمور عضلي، لافتة إلى أن هناك 109 حالات ضمور فوق السنتين.


وتابعت أن علاج الضمور العضلي  متوفر في مصر ومستدام،  مشيرة الي تقدم علاج الضمور العضلي لمن تجاوز سنتين وهو علاج مستمر مدى الحياة، لافتة إلى الاتفاق مع شركة نوفارتس علي الكشف المبكر على مرض الضمور العضلي للجنين.

إرسل لصديق

التعليقات