رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

بسمة تكشف تفاصيل مشاركتها فى فيلم «ماكو».. وسبب فزعها خلال التصوير

ستوديو

كشفت الفنانة بسمة، عن تفاصيل مشاركتها في فيلم "ماكو"، أول فيلم مصري يتم تصويره كاملًا تحت المياه وسبب فزعها خلال التصوير.

وقالت خلال لقائها في برنامج "أسرار النجوم"، مع الإعلامية إنجي علي، والمذاع عبر "نجوم إف إم": "في بداية العمل جاءت لي مكالمة من المنتج الفني أستاذ محمد تلباني وحدثني عن المشروع، وقال لي مش هينفع أبعت لك الورق وهو مشروع لازم تشوفي الحكاية وبعدين تقرأي الورق ونحضر لفيلم تحت المياه، وأغلقت معه على أنه شخص بيشتغلني ويضحك علي، ثم بدأ يرسل لي موضوع كبير، وقال لي قبل قراءة السيناريو لازم تقعدي مع المخرج هشام الرشيدي وهو مشروعه وهو أحسن حد يشرح لك، وكنت رايحة الميعاد وفاكرة الموضوع هزار والمشروع لن يقام أصلًا".

وأضافت: "لسبب ما حتة مني صدقت الشخص اللي وقعت معه ثم توالت الجلسات والمكالمات وتساءلت هل هتصور فعلا تحت المياه؟ هل لدينا هذه الإمكانيات؟ وطوال الوقت مش مصدقة، حتى وقعت العقد وأخذت عربون الفيلم وظلت الفلوس معي لا أريد صرفها قلت بالتأكيد المشروع لن يكمل، ثم أفاجأ بشخص مدرب غطس يأتي لي ويريد تعليمي، وإن حياتك معتمدة على هذا التعليم، ثم شخص جاء ويعمل لي بدلة غطس، وبدأنا التدريب في حمام السباحة الأولمبي لاستاد القاهرة، ومع الوقت آمنت بالمشروع وناس اعتذروا وخافوا".

فزعها من سمكة القرش 

وتابعت: "معنا سارة الشامي وعمرو علاء وعمرو وهبة وناهد السباعي، وكلهم فنانون رائعون وكسبت أصدقاء للأبد، ومررنا بتجربة رائعة وتحت المياه حياتنا كلنا معتمدة على بعض، ولو مفيش هواء الشخص اللي بجانبك لازم يلحقك، وكان فيه غطاس معنا وبجانبه رأيت النموذج للقرش وجاء لي تخيلات إن هذه السمكة حقيقية وعملت حاجة لهذا الرجل الغطاس وأنا أصبت بنوبة فزع، وطبعًا أيام التصوير مكلفة جدًا".

واستطردت: "أملي أن نفتكر الفيلم في تاريخ السينما وخصوصًا في جانب الخيال، ونحن لا نقدم هذا النوع خوفًا من تقديمها بشكل كوميدي، ولكن لو نجحنا سنفتح الباب للآخرين في تقديم أعمال مهمة في الخيال العلمي مثل الخارج، والمهم لازم نجرب، وما حمسني لهشام أنه خبط في هذا السقف لكي يكسره".