رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

أستاذ موارد مائية يكشف تأثير التغيرات المناخية على نسبة المياه فى مصر

ستوديو

قال هاني سويلم، أستاذ الموارد المائية والتنمية المستدامة، إن إلزام الدول تجاه التغير المناخي، ينبع من المسئولية تجاه كوكب الأرض، فالعالم ليس فيه العدالة التي نتخيلها وعانينا من أشياء كثيرة ليس فيها عدل، وألمانيا التزمت أن تصل لهذا، وكل دول الصين لم تلتزم.

وأضاف خلال مداخلة فيديو من ألمانيا لبرنامج "آخر النهار"، مع الإعلامي محمد الباز، المذاع عبر فضائية "النهار": "الدول الصناعية مثل الصين وأمريكا أكثر ناس تنتج ثاني أكسيد الكربون، والإمارات والسعودية معدل استهلاك الفرد لثاني أكسيد الكربون من أعلى معدلات في العالم بسبب استهلاك السيارات والوقود ويتحرك كثيرًا ويستهلك منتجات مصنعة كثيرة".

وتابع: "نحن كأفراد مهما كانت الجنسية كلنا ملتزمون بتقليل استهلاكنا خاصة الأشياء التي تتعلق بثاني أكسيد الكربون".

وأكد أن أخطر شيء بالنسبة لمصر بالنسبة للتغيرات المناخية هي المياه فمع زيادة الحرارة وتبخر المياه بعض الدراسات تقول إن إثيوبيا من الممكن أن تزيد من 12% من المياه للأراضي الزراعية، وكذلك السودان، وبالتالي مصر لا بد أن تضع عينيها على المياه ويعنينا الاستهلاك وكميته بالنسبة للتغيرات المناخية وعلاجها هو الري بالتنقيط أو الرش، ويتم الانتقال من الري بالغمر للري بالتنقيط ولكن بحذر حتى لا تحدث مشكلة في مياه البحر.

وأشار إلى أن فوائد الري بالتنقيط يغسل التربة من الملح ويحافظ على منسوب المياه الجوفية ولا تتداخل مع مياه البحر، لافتا إلى أن وزارة الزراعة قالت إن زراعة الأرز تنحصر على المناطق الشمالية في الدلتا حتى لا تتدخل المياه الجوفية مع مياه البحر.