رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

خطر يهدد حياتهم.. تعرف على تأثير المضادات الحيوية على الأطفال

ستوديو
طباعة

أكد الدكتور محمد حسن المنيسي، استشاري الجهاز الهضمي والكبد، أن العالم كله كان يعاني من دون المضادات الحيوية، خاصة مع ظهور وتفشي أمراض بكتيرية شهيرة مثل الملاريا والكوليرا.


وقال المنيسي خلال حواره عبر تطبيق "زووم"، ببرنامج "هذا الصباح"، المُذاع على فضلئية "إكسترا نيوز"، إن القدماء المصريين هم أول ناس صنعت المضادات الحيوية، وهذا ما تم اكتشافه أنهم استخدموا عفن العيش في علاج الجروح، وهذا ما أطلق عليه الآن البنسلين.


وأضاف أن المضادات الحيوية اكتشاف عظيم أنقذ مئات الملايين من البشر، والتي كانت البكيتريا تودي بحياتهم لولا وجودها، لافتًا إلى أنه يتم اختبار المضادات الحيوية للتأكد من أعراضه الجانبية، والتي بالكاد ممكن أن تظهر في نسبة بسيطة من الناس.


وأوضح أن خطورة المضادات الحيوية لها علاقة بالإقراط فيها، أو أن تكون هناك حساسية دوائية من المضاد الحيوي، مشيرًا  إلى أن هناك ثلاثة أنواع من الحساسية الدوائية.


وعن خطورة المضادات الحيوية للأطفال، أشار إلى أن الإفراط في تناول المضادات الحيوية من الممكن أن تسبب مرض السمنة، حيث تتغير الكتلة الجرثومية، مؤكدًا أن تناول المضادات الحيوية بإفراط في سن الأطفال قد يعرض هذا الطفل في الكبر للسمنة.

إرسل لصديق

التعليقات