رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«وداعًا جيهان السادات».. محطات فى حياة رفيقة بطل الحرب والسلام

ستوديو
طباعة
عرض برنامج «صباح الخير يا مصر»، المُذاع عبر القناة الأولى، والفضائية المصرية، من تقديم الإعلاميين محمد الشاذلي وهدير أبوزيد، تقريرا تلفزيونيا بعنوان «وداعا جيهان السادات .. محطات في حياة رفيقة بطل الحرب والسلام». 

ورحلت عن عالمنا جيهان السادات، التي كان لها دور كبير في تاريخ مصر المعاصر وصاحبة بصمات لا تنسى في قضايا المرأة، ولقبها أهالي شهداء حرب أكتوبر بـ«أم الأبطال»، حيث رحلت بسلام مع المرض عن عمر ناهز 88 عاما. 

ووُلدت جيهان صفوت رءوف في أغسطس عام 1933م لأب مصري وأم إنجليزية، وجمعتها بالرئيس الراحل محمد أنور السادات قصة حب كبيرة وحينها كان عمرها 15 عاما، وتحولت قصة الحب لزواج في 29 مايو عام 1949م قبل أن يصبح رئيسًا للجمهورية عندما كان ضابطًا صغيرًا.
 
وأنجبت جيهان السادات من الرئيس الراحل 3 بنات هن لبنى ونهى وجيهان وولدًا واحدًا اسمه جمال، وعُرفت بخروجها إلى العمل العام قبل تاريخ تولي زوجها للرئاسة بسنوات، حيث أنشأت في عام 1967م جمعية تعاونية في قرية تلا بمحافظة المنوفية مسقط رأس الزوج لتعليم نساء القرية الحرف اليدوية.

ثم ترأست خلال عام 1973م الهلال الأحمر المصري وجمعية بنك الدم المصري، وتقلدت منصب الرئيس الفخري للمجلس الأعلى لتنظيم الأسرة ورئاسة الجمعية المصرية لمرضى السرطان، بالإضافة إلى جمعية رعاية طلاب الجامعات والمعاهد العليا التي جمعت لها الأموال لشراء الكتب والملابس للطلاب.

كما أنشأت دورًا للأيتام ومرفقًا لإعادة تأهيل المحاربين المصابين، وكان لها مع المبدعين مواقف لا تنسى، وقال عنها مصطفى أمين إنها تمثل جانب السادات الإنساني، ولقبها أسر الشهداء وضحايا أكتوبر بأم الأبطال، بسبب دورها في رعايتهم وتوفير احتياجاتهم، وكان لها العديد من المشروعات المهمة من أبزرها مشروع تنظيم الأسرة ودعم الدور السياسي للمرأة.

إرسل لصديق

التعليقات