رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

وائل لطفى: المصريون يدفعون ثمن عقود من اختلال المعايير والتقاليد

ستوديو

قال الكاتب وائل لطفي، رئيس تحرير جريدة "الدستور"، إن الدولة تتوسع في مسألة الحقوق الاجتماعية والاقتصادية والعشوائيات، لافتًا إلى أن الفقراء لهم حقوق، وهم الذين يغذون الطبقة الوسطى.

 

وأضاف لطفي خلال لقائه ببرنامج "البوابة" المُذاع على قناة "النيل الثقافية"، أنه يرى أن مصر كبيرة وعريضة، لكن المصريين يدفعون ثمن عقود من اختلال المعايير والتقاليد، ومن ضمن هذه التقاليد معايير التعليم والتعلم، معقبًا: "المجتمع المصري منذ عام 2000 دخل مرحلة تدهور حادة بسبب أشياء كثيرة، شملت اضطهاد الكفاءات والموهوبين، وعدم النبل فى إدارة الأجيال الأصغر، وقتل الأجنة الموهوبة، بالإضافة إلى الواسطة والمحسوبية".

 

وأوضح أنه كان هناك نوع من أنواع الفوضى الشاملة خلال عام 2011، مما تسبب في اختلال معايير المهن، لافتًا إلى أن المهن الإعلامية مرتبطة بالتدريب، وأصبحت المسألة متاحة ومفتوحة ولها مصادر كثيرة على الإنترنت، خاصة أن هناك تطورات كبيرة لا بد من مجاراتها، ولابد من إتقان لغة، وجزء منها مسئولية العاملين بالإعلام نفسهم.

 

وأكد أنه علينا مسئولية في إتقان ما نفعل وتطويره وفرضه، مشيرًا إلى أن حدث تدهور في ملامح الشخصية المصرية تغيرت خلال الـ 15 سنة الأخيرة قبل ثورة يناير، حيث تراجعت قيم العمل والعدالة، وزيادة الامتيازات الفئوية، وكان هناك نوع من الرخاوة، والكسل في العمل، والتراخي في أداء الحكومة ومن هم أعلى من الحكومة، مما تسبب فى شيوع الفساد والمواءمة معه.