رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

أسامة شعث: مصر وقفت وقفة جادة لوقف إطلاق النار في غزة

ستوديو

قال الدكتور أسامة شعث، السياسي الفلسطيني وأستاذ العلوم والعلاقات الدولية، إن الشعب الفلسطيني صمد وواجه العدوان الإسرائيلي الغاشم بالإرادة والصمود والوحدة والثابت، على اعتبار أنه يواجه عدوًا لا يعرف الرحمة أو الإنسانية على الإطلاق.


وأضاف شعث، خلال حواره ببرنامج "صباح الخير يا مصر" المُذاع عبر القناة الأولى، والفضائية المصرية، ويقدمه الإعلاميان حسام حداد وهدير أبوزيد والإعلامية دينا شرف، أن المشهد الدموي الذي تعرضت له غزة تحديدًا ومن قبلها الاعتداءات على مدينة القدس التي استفزت كل فلسطيني وعربي أدى إلى إشعال العدوان على غزة من خلال الإجراءات التي اتخذها نتنياهو لحرف الأنظار عما جرى في القدس، وبالتالي استفز مشاعر المقاومة الفلسطينية التي هاجمتها.


وتابع السياسي الفلسطيني أن هذا العدوان كان في حاجة إلى وقفة جادة، فتحركت مصر على الفور، لكن الاحتلال الإسرائيلي رفض ولم يستطع وقف إطلاق النار في بداية العدوان، وفشل نتنياهو في تحقيق أهدافه بالرغم من أنه قتل الكثيرين ودمر أهدافًا اقتصادية، فقد دمر بنكًا كاملًا في غزة.


وأكد أن صمود الشعب الفلسطيني جعل بنيامين نتنياهو لا يستطيع مواجهة جبهة غزة أو الجبهة الداخلية أو جبهة القدس أو المجتمع الدولي، فضغطت عليه الإدارة الأمريكية واستجاب للمبادرة المصرية بوقف إطلاق النار.


وأردف أستاذ العلوم والعلاقات الدولية أن نتنياهو زعم أن الأهداف المدنية التي استهدفها بها عمليات عسكرية، لكنه في الحقيقة استهدف المكاتب الإعلامية ومن بينها وكالات عالمية.


وأشار إلى أن الشعب الفلسطيني تعرض للاضطهاد العنصري داخل الكيان الإسرائيلي بشكل عنيف ومنعهم من الوصول إلى المسجد الأقصى، وكان ردة الفعل قوية من الفلسطينيين، كما هبّوا نصرة للقدس التي تعرض أهلها للاعتداء فقد قُتل الأطفال والنساء.