ستوديو : مدير متحف مكتبة الإسكندرية يكشف تفاصيل عن عيد الأوبت المنتظر إحياؤه بحفل طريق الكباش (طباعة)
مدير متحف مكتبة الإسكندرية يكشف تفاصيل عن عيد الأوبت المنتظر إحياؤه بحفل طريق الكباش
آخر تحديث: الخميس 25/11/2021 01:33 م هدير شعراوي
كشف الدكتور حسين عبدالبصير، مدير متحف الآثار بمكتبة الإسكندرية، عن تفاصيل عن عيد الأوبت الذي ستتم احتفالية افتتاح طريق الكباش بالأقصر مساء اليوم الخميس، على طريقته.

وأوضح عبدالبصير، خلال برنامجه "مش حسبة برمة"، على إذاعة "نغم إف إم "، من تقديم الإعلامي الدكتور محمد الباز، أن طريق الكباش كان طريقًا مقدسًا عند المصري القديم، وكان يتم الاحتفال عليه بأعياد مختلفة أهمها على الإطلاق هو عيد الأوبت، وهو نقل التماثيل لثالوث طيبة المقدس آمون وموت وخنسو من معابد الكرنك لتتجه نحو معبد الأقصر جنوبًا، فى رحلة تمتد إلى حوالى ٢٧٠٠ متر.

وتابع: "وكان يتم التأكيد فى ذلك الاحتفال على لقاء الإله آمون رع، رب معابد الكرنك، مع الإله آمون، رب معبد الأقصر، وتجديد الولادة، وكان الموضوع الأساسي في ذلك الاحتفال، وكذلك إعادة تتويج الملك وتجديد شرعيته لحكم البلاد"، مشيرًا إلى أن  مصر أصبحت دولة قوية وعظيمة في حكم الآلهة آمون.

وأشار مدير المتحف، إلى أن الاحتفال كان يتضمن أيضًا اللقاء السنوى والزواج المقدس بين الإله آمون رع وزوجته الإلهة موت، وكان يتم نقل تمثال الإله آمون رع من قدس الأقداس فى معبده بمعابد الكرنك ووضعه فى زورقه المقدس، وكانت الطقوس في غرفة الملك الإلهى تعيد الاحتفال بتتويج الملك، وبالتالي تأكيد أحقيته بملك البلاد.

وأضاف مدير متحف الآثار، أن عيد الأوبت المصري القديم كان يتم الاحتفال به بعد انتهاء موسم الحصاد، ويتم خلاله استعراض خيرات البلاد وبالتالي كان هذا الاحتفال مهم جدًا.